Sign In
العصر الرقمي ومستقبل الموارد البشرية في ظل رؤية المملكة 2030
61
 

​​​شهد العالم  ثورة رقمية  كبيرة في ظل جائحة كورونا 19 ،  حيث واجهت المنظمات صراعا شديداً في  مواجهة الجائحة  والذي أجبرها على التحول والتكيف السريع مع التغييرات الجديدة، والبحث عن الاستراتيجيات والأدوات المرنة؛ لتصبح أكثر رشاقة واستجابة وتكيفًا مـع الأوضاع المسـتجدة،  وهنا يأتي دور قادة الموارد البشرية  كاهم الركائز الأساسية التي تعتمد عليها المنظمات  في مواكبة التغييرات المعاصرة والاستجابة إلى  احتياجات العمل الجديد، وإعادة النظر في هيكل المنظمة وممارساتها وعملياتها الادارية، و تسليط الضوء على الفجوات التقنية في بيئة العمل، وتقييم أولويات خطط  العمل في ظل رقمنه الأعمال، 

ومن هذا المنطلق يمكن طرح التساؤل الآتي: ما هي التغييرات المستجدة التي أثرت بشكل كبير على مستقبل وظيفة إدارة الموارد البشرية، وما  هي آفاق وتطلعات رؤية المملكة العربية السعودية (2030)؟حيث  تكمن الإجابة عليه بالإشارة إلى دور إدارة الموارد البشرية  في إدارة الجائحة  COVID-19 وقيادة منظماتهم  للتعافي والازدهار في عالم العمل الجديد،  وتشكيل الهوية الرقمية المناسبة لها، والذي يستدعي النظر في التغييرات التي جلبتها الجائحة  من تشكيل واقعًا جديدًا لسوق العمل و ارتفاع الطلب على العمل الافتراضي، والكشف عن  الكفاءات التي سيحتاجها الموظفون للتعاون رقميًا، والاستعداد لتعديل استراتيجيات تجربة الموظف من خلال تفعيل الخدمة الذاتية، وتحديث الأهداف الوظيفية وتقييمات الأداء وفق سياق العمل الافتراضي، وفي هذا الصدد تم استحداث فرص عمل جديدة  من وظائف  الموارد البشرية، مثل تحليلات الموارد البشرية(HR analytics) باستخدام البيانات الضخمة الكبيرة(Big data) والذكاء الاصطناعي (Artificial Intelligence)؛ مما يقود ذلك إلى إبراز استراتيجية معاصره وهي إدارة  الموارد البشرية  الرشيقة (Agile HR)  والتي تهدف الى دعم المنظمة ومورادها البشرية لتصبح أكثر استجابة وتكيفًا مـع الاتجاهات الحديثة في سوق العمل،  وحصر المهارات والكفاءات المناسبة في ظل العصر الرقمي.
إنطلاقا من آفاق وتطلعات رؤية المملكة (2030) حول توطين الرقمنة  والحوكمة وصناعة وتطوير أدوات ونماذج عمل ذكية  كابتكار الحلول مثل، الذكاء الاصطناعي، والروبوتات،  وتقنيات الحوسبة السحابية والأدوات المستقبلية وغيرها؛ تم إنشاء وحدة التحول الرقمي بأمر ملكي عام (2017) رقم 49584 وتاريخ 29/10/1439هـ كجهة مستقلة والتي تهدف إلى ارتقاء المملكة لتكون ضمن أفضل 20 نموذجاً عالمياً في التحول الرقمي بحلول عام 2030؛ وذلك من خلال التعاون مع شركاء التحول الرقمي لتسريع وتمكين التحول في المملكة وتحقيق الإنجازات الوطنية الرقمية(وثيقة رؤية المملكة 2030، 2016، تقرير وحدة التحول الرقمي). وعلاوة على ذلك، رسمت رؤية المملكة 2030  وفق وحدة التحول الرقمي خارطة الطريق الذي سوف تسلكه المملكة نحو مستقبل رقمي  زاهر على ثلاثة مـحاور رئيسية: 
وطن طـموح رقمي من خلال تحقيق التميز في تقديم الخدمات الحكومية، وتفعيل سياسات وأنظمة رقمية، وتسريع المشاريع الرقمية الوطنية لخدمة القطاعين العام والخاص. 
مـجتمع حـيوي رقمي من خلال تحسين جودة حياة المواطنين من خلال الخدمات الرقمية المتطوّرة، ورفع وعي المواطنين بالخدمات الرقميّة وبفوائد استعمالها، والانتقال من الاستهلاك إلى الانتاج في المجالات الرقمية. 
اقتصـاد مزدهـر رقمي من خلال خلق فرص عمل رقمية مستدامةـ، وتسريع التحول الرقمي عبر مختلف القطاعات والإعداد للمرحلة القادمة من النمو، وزيادة مساهمة الاقتصاد الرقمي في الناتج المحلي الإجمالي.
وتماشيا مع تلك التوجهات، وافقت اللجنة الوطنية للتحول الرقمي على إستراتيجية التحول الرقمي لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، كأحد الممكّنات لركائز الوزارة والمتمثلة في (سوق عمل موحد، والتخطيط الإستراتيجي للقوى العاملة، والتنمية الاجتماعية، وتطوير المواهب وإدارتها)، وتهدف هذه الإستراتيجية إلى تعزيز مستوى الرقمنة والذكاء في خدمات الوزارة، وتحسين وتعظيم تجربة العملاء الرقمية، ورفع كفاءة الإنفاق للأعمال، وتعظيم الاستفادة من البيانات وقدرات التحليل الذكي، والارتقاء ببيئة عمل رقمية داخلية محفزة وحاضنة للإبداع (وحدة التحول الرقمي، التقرير السنوي 2022).
 وفي الختام، يستخلص هذا المقال  واقع التحول الرقمي  في  المنظمات  ومورادها البشرية كأحد الركائز الأساسية لتحقيق مبادرات  رؤية المملكة 2030 ، حيث تتولى إدارات الموارد البشرية قيادة مشاريع التحول الرقمي  كاستجابة للتوقعات العالمية والحكومية ،  والذي يستوجب عليها  تعزيز ثقافة العمل الرقمي، ودمج القادة  والموظفين في بيئة عمل رقمية  وإكسابهم المعارف والمهارات والقدرات التي تمكنهم من تحقيق الأهداف الوظيفية المطلوبة باستخدام التقنيات الرقمية (الكفاءات الرقمية)؛ لكي يتمكنوا من دفع مسيرة التحوّل في الاتجاه الصحيح  نحو (رؤية المملكة 2030).


التعليقات (0)
أضف تعليق



جميع الحقوق محفوظة: معهد الإدارة العامة