Sign In
الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية.. تعزيز وتطوير رأس المال البشري في دولة الإمارات
 
 
 

​​تهدف الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى تنمية وتطوير الموارد البشرية في القطاع الحكومي؛ استناداً إلى المفاهيم الحديثة والمعايير العالمية المطبقة في مجال إدارة الموارد البشرية. وتتمتع الهيئة بالشخصية الاعتبارية المستقلة وبالأهلية القانونية اللازمة لمباشرة جميع الأعمال والتصرفات التي تكفل تحقيق أغراضها. كما يكون لها الاستقلال المالي والإداري، وتتبع مجلس الوزراء.

التأسيس والاختصاصات
وقد تأسست الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية بدولة الإمارات العربية المتحدة بموجب المرسوم بقانون اتحادي رقم (11) لسنة 2008م بشأن الموارد البشرية. وتناط بها الصلاحيات والمسؤوليات العامة المتعلقة بإدارة الموارد البشرية للوزارات والهيئات الاتحادية الخاضعة لهذا المرسوم بقانون، لتشكل "انطلاقة مستقبلية واعدة في مجال تنمية الموارد البشرية في الوزارات والهيئات الحكومية الاتحادية".
وتتولى الهيئة بوجه خاص دراسة واقتراح السياسات والتشريعات المتعلقة بالموارد البشرية على مستوى الحكومة، ومساعدة الوزارات على التنفيذ السليم للتشريعات المتعلقة بالموارد البشرية، والتأكد من التزام الوزارات بأحكام هذا المرسوم بقانون واللوائح الصادرة تنفيذاً له، والنظر في الاعتراضات على قرارات لجنة التظلمات، وأية اختصاصات أخرى توكل إليها من قِبَل مجلس الوزراء.
رئاسة الهيئة
وتتولى سعادة الأستاذة ليلى عبيد السويدي، منصب مدير عام الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية بالإنابة. وكانت تتولى منصب المديرة التنفيذية لقطاع البرامج وتخطيط الموارد البشرية في "الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية" منذ 2016، وشغلت عدداً من المناصب في الهيئة ذاتها، منها: المديرة التنفيذية بالوكالة لقطاع البرامج وتخطيط الموارد البشرية بين 2015 و2016، ومديرة إدارتي التخطيط الاستراتيجي والتميز المؤسسي وتقييم الأداء بين 2012 و2015، ورئيسة فرع التنمية الاجتماعية في الأمانة العامة لـ"المجلس التنفيذي لإمارة دبي" بين 2003 و2012، ومحللة أبحاث أولى في "المكتب التنفيذي – دبي" بين 2003 و2006. وهي حاصلة على ماجستير في إدارة الاستراتيجية 2011 من "كليات التقنية العليا" في الإمارات، وبكالوريوس في التجارة الإلكترونية عام 2005 من الجامعة ذاتها.
التعليقات (0)
أضف تعليق



جميع الحقوق محفوظة: معهد الإدارة العامة