Sign In
مبادرة "تنمية إدارية مستمرة.."إنجازات وأرقام مميزة في مجال التدريب الإلكتروني المتخصص
 
 
 

إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين-يحفظه الله-وتنفيذاً للسياسات العامة لحكومة المملكة؛ يبذل معهد الإدارة العامة-باعتباره رائداً وشريكاً في التنمية الإدارية-جهوداً دؤوبة لتقديم كافة أنشطته للمستفيدين من خدماته بكل يسر وسهولة، وخاصة في ظل جائحة كورونا التي تواجه العالم. فقد أطلق المعهد مبادرته "تنمية إدارية مستمرة"؛ لتأكيد وترسيخ دوره المجتمعي وتأهيل قدرات المتدربين وتطويرها لدى منسوبي القطاعين الحكومي والخاص في جميع مناطق المملكة.

وقد اتسمت هذه المبادرة بالشمولية والتنوع في الأنشطة والخدمات المُقدًمة، ما بين الدورات التدريبية الإلكترونية القصيرة والموجهة والمؤتمرات والمحاضرات الإلكترونية والحلقات التطبيقية الإلكترونية وإتاحة الإنتاج العلمي والفكري للمعهد إلكترونياً. وانطلاقاً من المرتكزات الإنسانية والحضارية والتنموية للمملكة؛ فقد أتاح المعهد أنشطة وفعاليات هذه المبادرة عبر المنصة الإلكترونية "إثرائي" للجميع، سواء كانوا من المواطنين أو المقيمين. في هذا التقرير نتعرف على ملامح المبادرة، وأهدافها، والتفاعل الجماهيري معها، والإنجازات التي تحققت على مدار ثلاثة أشهر حتى كتابة هذا التقرير.

تنمية إدارية للجميع

أكد معالي مدير عام معهد الإدارة العامة د.مشبب بن عايض القحطاني أنه وضمن توجهات القيادة الرشيدة نحو تحقيق التنمية الإدارية بالمملكة العربية السعودية؛ وفي ظل ما أكدت عليه رؤية المملكة 2030 الطموحة من مواصلة التعليم والتدريب، وتزويد المواطنين السعوديين بمختلف المعارف، والمهارات اللازمة لوظائف المستقبل، وضمن الحملة الوطنية السعودية "كلنا مسؤول" في مواجهة جائحة فيروس كورونا، وفي إطار مبادرة معهد الإدارة العامة "تنمية إدارية مستمرة"؛ فقد تم إتاحة مجال التسجيل لجميع المواطنين والمقيمين في المملكة للالتحاق بالدورات التدريبية الإلكترونية التي تقدمها المنصة الإلكترونية "إثرائي".

وقال معاليه: "إن مبادرة "تنمية إدارية مستمرة" أطلقها المعهد مؤخراً؛ بهدف التسريع من رفع مستويات التنمية الإدارية في المملكة من خلال إتاحة كافة مسارات التدريب المتخصص، والحلقات العلمية، والمهارات والعلوم الإدارية التي يتطلبها سوق العمل المحلي في ظل الثورة التكنولوجية المتسارعة في العالم". وأضاف معاليه: "ونظراً لاقتصار البرامج التدريبية التي يقدمها المعهد على موظفي القطاع الحكومي؛ فقد سعينا إلى إتاحة الكثير من البرامج المتخصصة لجميع المواطنين سواء في القطاع الحكومي أو الخاص، وكذلك الشباب والشابات الذين لم يحصلوا على وظائف؛ بهدف تأهيلهم، وتطوير مهاراتهم وفق متطلبات التغير في سوق العمل المحلي". وأكد معالي د.مشبب القحطاني أن المعهد فتح مجال التدريب الإلكتروني للجميع داخل المملكة عبر منصة "إثرائي"؛ بهدف الاستفادة من المحتوى الفكري من إنتاج المعهد للجميع بشكل إلكتروني بما يتواكب مع توجهات الدولة.

ولفت معالي مدير عام معهد الإدارة العامة إلى أنه في ظل الفترة الحالية التي أصبح فيها التدريب عملية ضرورية للتوافق مع المتغيرات المتسارعة، وفي ظل الحاجة لمواكبة الإنجازات التي حققتها الدولة في مجال تطوير الموارد البشرية؛ أصبحت عملية فتح الدورات التي يقدمها المعهد لمنسوبي كل من القطاع الحكومي والخاص ضرورة يفرضها الواقع الحالي لكافة المواطنين وكذلك المقيمين على أرض المملكة. واختتم معالي د.القحطاني تصريحه داعياً الله أن يكلل هذا العمل بالنجاح؛ كي تمثل هذه المبادرة خطوة مهمة على طريق تحقيق التنمية الإدارية في المملكة بأعلى المعدلات، ولتطوير الموارد البشرية السعودية وتأهيلها وفق أحدث المعايير العالمية.

                                         فعاليات تدريبية متنوعة                

وقد شهد إطلاق المعهد مبادرته "تنمية إدارية مستمرة" انطلاق العديد من الأنشطة المهمة، حيث بدأت المبادرة بإطلاق الحزمة الأولى من البرامج التدريبية عن بُعد للموظفين الحكوميين بشكل أسبوعي من خلال تنفيذ 15 برنامجاً تدريبياً، سجًل فيها 453 متدرباً ومتدربة من 59 جهة حكومية في الأسبوع الأول. وتم إطلاق الحزمة الثانية من البرامج التدريبية عن بُعد للموظفين الحكوميين من خلال توفير 3780 فرصةً تدريبيةً عبر 27 برنامجاً تدريبياً لمنسوبي 138 جهةً حكومية. أعقب ذلك إطلاق الحزمة الثالثة من البرامج التدريبية عن بعد للموظفين الحكوميين بتوفير 20 ألف فرصة تدريبية. ثم تم إطلاق الحزمة الرابعة من البرامج التدريبية من خلال توفير 14 ألف فرصة تدريبية لمنسوبي الأجهزة الحكومية خلال الفترة الصيفية.

ولم تقتصر أنشطة التدريب الإلكتروني عن بُعد على الموظفين، بل شملت تقديم أنشطة التطوير القيادي للقيادات الوسطى في القطاع الحكومي؛ فقد قدًم المعهد أكثر من 50 حلقةً تطبيقيةً للقيادات الوسطى في القطاع الحكومي عن بُعد اشتملت على العديد من المهارات القيادية المهمة للقيادات الإدارية. كما تم تنظيم بعض المحاضرات الإلكترونية للقيادات الإدارية كذلك، مثل المحاضرة الإلكترونية (حلبة القيادة)، والمحاضرة الإلكترونية (القيادة الإلكترونية). ولم تنته الحلقات بنهاية العام التدريبي، بل استمرت كذلك بتنظيم حلقات تطبيقية صيفية.

"زووم" و"يوتيوب"

لم تكن الدورات التدريبية والحلقات التطبيقية هي النشاط الوحيد لتطوير مهارات وقدرات الأفراد، بل امتد اهتمام المعهد إلى المؤتمرات الإلكترونية التي تُقدًم من خلال البث الحي التفاعلي، والتي أتيحت لكافة الأفراد للتسجيل فيها وحضورها بشكل مباشر. فقد تم تنفيذ أكثر من 10 مؤتمرات إلكترونية تنوعت موضوعاتها بشكل متميز، وركزت على كل ما يستهدف تطوير مهارات الموظفين ويصقل قدرات الأفراد.

فقد تم تنفيذ مؤتمرات إلكترونية عن الحوكمة في المؤسسات العامة، وتحديات الإدارة الصحية في مواجهة جائحة كورونا، والمرأة الخليجية وقيادة التغيير، والقيادة الإدارية الناجحة للأزمات نموذج لجائحة كورونا، وحل المشكلات واتخاذ القرارات نموذج القبعات الست للتفكير، والابتكار المؤسسي، ودور الموارد البشرية في الجائحة تخفيف أثر فيروس كورونا المستجد على رأس المال البشري، والشمول المالي والتنمية المستدامة في ظل الجائحة، والإدارة الحكومية الصينية: نموذج مقاربة ومقارنة. وقد شارك في هذه المؤتمرات آلاف المشاركين ممن حضروا المؤتمرات سواء من خلال منصة "زووم" أو من خلال البث المباشر على اليوتيوب.

"إثرائي" للجميع

وتفرع عن المبادرة الشاملة "تنمية إدارية مستمرة" مبادرة "إثرائي" للجميع التي ارتكزت على إتاحة المحتوى التدريبي من الدورات التدريبية والمؤتمرات الإلكترونية والإضاءات الإثرائية المتاحة بها لجميع المواطنين والمقيمين في المملكة، سواءً كانوا موظفين في القطاع الحكومي أو الخاص، أو غير الموظفين ممن يسعون لتطوير مهاراتهم وقدراتهم.

وقد حققت منصة "إثرائي" نجاحاً كبيراً من خلال هذه المبادرة؛ حيث زارها قرابة 2 مليون ونصف المليون شخص، وسجًل في المنصة من المتدربين أكثر من 450 ألف مسجل جديد، وبمشاركة أكثر من 850 ألف متدرب.

نشر الإنتاج الفكري

ولم تتوقف المبادرة على التدريب الإلكتروني، وإنما امتدت إلى إتاحة الإنتاج الفكري والعلمي للمعهد للجميع بصيغة إلكترونية، فقد أتاح المعهد 60 مجلداً من مجلة الإدارة العامة إلكترونياً تشتمل على 191 عدداً يحوي 1158 مقالاً علمياً. كما أتاح المعهد العديد من الكتب المؤلفة والمترجمة والبحوث المنشورة إلكترونياً للباحثين والمختصين والمهتمين بعلوم الإدارة والعلوم المرتبطة بها.

وتتواصل مبادرة "تنمية إدارية مستمرة" بتقديم العديد من المنتجات التدريبية بكافة أشكالها للعديد من فئات الجمهور المستهدف، إضافة إلى نشر الإنتاج العلمي وترويج ثقافة الفكر الإداري الحديث.

التعليقات (0)
أضف تعليق



جميع الحقوق محفوظة: معهد الإدارة العامة