Sign In
نموذج موسع لتفسير تقبل موظفي القطاع العام السعوديين للتدريب الإلكتروني ويوصي بتوعيتهم وحث جهاتهم على تطوير مهارات استخدامهم الكمبيوتر
 
 
 

​نستعرض معكم في هذا العدد الخاص من "التنمية الإدارية" بحثاً بعنوان: "العوامل المؤثرة على تَقَبٌل موظفي القطاع العام بالمملكة العربية السعودية للتدريب الإلكتروني"، أجراه د.محمد بن أحمد غروي، بالتطبيق على البرنامج الوطني للتدريب عن بُعد نموذجاً (منصة إثرائي)، ومنشور بمجلة "الإدارة العامة"، الصادرة عن معهد الإدارة العامة.

                        

منصة "إثرائي":

أُطلقت عام 2017م كمنصة إلكترونية لمبادرة "البرنامج الوطني للتدريب عن بُعد، إحدى مبادرات معهد الإدارة العامة ضمن برنامج التحول الوطني 2020؛ بهدف رفع كفاءة الموظفين، من خلال تطوير مهاراتهم وزيادة معارفهم، عبر بيئة إلكترونية تفاعلية بكل يُسر وسهولة. ويسعى القائمون على المبادرة إلى تحويل 80 برنامجاً تدريبياً خاصاً بالمعهد إلى برامج إلكترونية متاحة لكل موظفي القطاع العام بنهاية العام 2020م.

 

مكونات النموذج الموسع المقترح للتدريب الإلكتروني للموظفين (عبر إثرائي):

  • الحوافر (الشهادات الممنوحة باسم معهد الإدارة العامة).
  • التأثير الاجتماعي (غالباً من الرؤساء أو الأقران).
  • التأثير الخارجي (حملة دعائية لـ"إثرائي" وإشادة الخبراء والمشاهير بها).
  • جودة المحتوى (الوفرة والتحديث المستمر لمحتوى "إثرائي").
  • الفائدة المدركة (استخدام "إثرائي" سيُحسٍن من مهاراتهم الوظيفية).
  • الدعم الفني (وجود بنية تقنية وتنظيمية لاستخدام "إثرائي").
  • سهولة الوصول لـ"إثرائي" ومحتواها.
  • الكفاءة الذاتية (تقديرهم لقدراتهم على أداء مهام محددة).
  • سهولة الاستخدام المدركة (استخدام "إثرائي" لا يتطلب جهداً إضافياً).
  • الميل السلوكي للاستخدام.

 

أبرز نتائج البحث:

  • الحوافز والميل السلوكي للاستخدام يؤثران بشكل مباشر على استخدام الموظفين لـ"إثرائي".
  • 4 متغيرات (التأثير الخارجي، وجودة المحتوى، والدعم الفني، وسهولة الوصول)، تؤثر بشكل غير مباشر على استخدامهم المنصة.
  • 3 متغيرات (التأثير الاجتماعي، والكفاءة الذاتية، والفائدة المدركة) ذات تأثير مباشر وغير مباشر على استخدامهم "إثرائي".
  • النموذج الموسع الذي طوره الباحث يمنح قدرة أفضل للتنبؤ عن غيره من النماذج السابقة بنسبة 61,7% فيما يتعلق بقبول استخدام أنظمة التدريب الإلكتروني.

 

أهم التوصيات:

  • حث الجهات الحكومية على رفع مستوى الكفاءة الذاتية لمنسوبيها في مجال الحاسب الآلي.
  • العمل على توعية كافة موظفي القطاع العام بأهمية التدريب الإلكتروني، والدورات التي تقدمها "إثرائي".
  • الاستمرار في العمل على رفع جودة المحتوى الخاص بالدورات المتاحة بـ"إثرائي".
  • الاستمرار في منح الموظفين شهادات (كتحفيز) تُضاف لسيرهم الذاتية.
  • تبني المزيد من آليات وإجراءات سهولة الوصول لدورات "إثرائي"، كتصميم تطبيق لها على الجوال.

التعليقات (0)
أضف تعليق



جميع الحقوق محفوظة: معهد الإدارة العامة