Sign In
التصريحات الإنشائية
32
 

رغم كل ما نشهده من تحول كبير في نمط الإدارة الحكومية، والتخطيط المالي، وتحديد الأهداف، ومعايير الأداء؛ إلا أن شيئاً واحداً لم يتغير وهو التصريحات الإنشائية لبعض المسؤولين مع إعلان كل ميزانية!

أفهم أن يصرح المسؤول في وزارة، أو هيئة، أو مؤسسة عن الميزانية بما يخص إدارته؛ لكن تصريحات "ميزانية الخير" الإنشائية التي كانت تصدر حتى عندما كان سعر النفط ٨ دولارات، وتباطأت فيها عجلة التنمية إلى أبطأ مستوياتها؛ لا مكان لها في السعودية المتجددة التي تخوض اليوم أعظم تحديات التغيير والتحول لبلوغ رؤية ٢٠٣٠م!

وما تزال بعض الصحف لا تخلوا من التصريحات النمطية المكررة التي تخرج من أدراج المكاتب في الموعد نفسه كل سنة؛ حتى الصحف الإلكترونية التي يفترض أنها وُلدت خارج رحم التقليدية لم تخلُ هي الأخرى من هذه التصريحات، والسعي خلفها!

يا زملاء الإعلام: المتلقي اليوم لم يعد يكترث بالتصريحات الإنشائية المكررة التي لم تجتذبه في الماضي في زمن الإعلام المغلق، ولن تجتذبه في الحاضر في زمن الإعلام المفتوح. هو يريد تصريحات محددة لمسؤولين. كل في ميدان عمله عن شؤون حياته وحياة أسرته، وتحليلات لخبراء متخصصين يرسمون له اتجاهات اقتصاد مجتمعه، ومسارات تنمية بلاده؛ أما جماعة "ميزانية الخير" الإنشائيين فنحن بخير بدونهم، وبلادنا كانت دائماً بخير دون الحاجة لتزكياتهم.​

التعليقات (0)
أضف تعليق



جميع الحقوق محفوظة: معهد الإدارة العامة